البداية (1/؟)

PicsArt_06-12-10.37.52.png

بسم الله الرحمن الرحيم

إلى كل من ساقته الأقدار لكي يكون هنا بين ثنايا كلماتي،

أهلاً بك .. وأسأل المولى أن يكون عبورك عبورًا حافلاً بالخير الكثير

مــن أيـــن أبـــدأ ؟
المعظم يقف أمام أرقام معينة ليعقد معها علاقة وطيدة وجديدة
إما مناسبة ، إما حلم وإما بداية ..
وأنا أرغب بالبداية ، أرغب بأن أُشعل القنديل الذي بداخلي وداخلك
إنها رحلة طويلة وشاقة بيد أنها تستحق كل هذا العناء ولا عناء في سبيل اكتشاف ذاتك ونيل الرضا!

الموضوع يمسك بصورة ربما أدركتها أو ربما قد تتحاشاها أو تتنساها ، لكني على يقين تام بأنه “يمسك”..

نفس عميق، لنبـدأ ! 😊

متابعة قراءة “البداية (1/؟)”

إنك حزين، وتخجل!

ببساطة، تود قول شيء ما ثم تسقط حروفك على الورقة لتهرب عنك.. تكتب عن هوامش الحياة.. عن أمور لا تعني لك شيئا!

إنك حزين، وتخجل من قول ” أنا” وتخبئ ” حزين” بين صمتك ومعطفك

أما كان لك الصراخ لتخرج من كبتك ؟
كتمانك متعب.. يقتلك بصورة طفيفة لا تلحظها

تنقضي الليالي وأنت على وهم ابتلاع هذا الحزن
لكن حزنك فائضٌ لا يمكن إبتلاعه..!
فتبكي.. تبكي بين الظلام على بؤس لا تعلم ما سببه
وتبكي ثانية لأن معطفك مُرقعٌ
وتبكي ثالثة.. ورابعة.. ولا تعترف بأن سبب هذا كله
أنك حزين” وتخجل من قول ” أنا حزين

ألفظها ” أنا حزين” لأتخلص من كل ما جرى قبلها..

جواهر محمد ،

قِف، إشارةٌ حمراء!

كيف للإنسانِ من أن يحمل كل هذه المشاعر في صدره،
مشاعر الحب والكره على حد سواء
مشاعر الخوف والرجاء
مشاعر البغض والغبطة

كيف لمكانٍ عابر من إيحاءه بشيءٍ آخر،
يدور و يتكّور كالبلور شعوريًا لا جغرافيًا

متابعة قراءة “قِف، إشارةٌ حمراء!”

مُكالمة استثنائية

أصبحَ الإنترنت تحصيلُ حاصل
لا شَيء مُلفت للنظر.. لا شيء يُحرك الشعور

أذكرُ المكالمة الهاتفية التي تجعل مني شخصًا سعيدًا طوال اليوم وربما الأسبوع كله!
وفَكِي يُؤلمني من فرطِ الابتسامة طوال الوقتِ
أعيشُ بعالمي البسيط مع هذا المزاج السعيد
ولا يدرك القريب أو الغريب أن سببه كان مكالمة هاتفية
لم تحتوي على آية مكافآت مالية “حظ يا نصيب” ولا كلمات إعجابٍ أوغزلٍ تفنن الشعراء في نسجها..

متابعة قراءة “مُكالمة استثنائية”

خاطرة، نرجِسية

moonlight_canoe_allagash_river-landscape_photography_theme_wallpaper_1680x1050

أنا المُنسابةُ على جدولٍ وضاء
أنا البحرُ الخَفي دُونَ قطرةِ ماء
تتسربُ الأوهامُ خَلفي وأنا اكْسرِها دُون عَناء
ما رَامت شكوايَ يومًا لبشرٍ يمنحنِي الشقاء
هاجتْ تعَابيرُ الغدِ وما زلتُ دونَ قطرةِ ماء
ما حاجتي للماءِ إن كنتُ في أحشائها كَدماء
تدّجُ وتبكي .. وأنا لا اُعيرها أدنى انتباه
قفْ أمامي من غير جُهدٍ يُصيبك الغَمَاء
!نم ذليلاً على ضعفك .. فما انقشعتِ السحائب إلا من بلاء

 

النصُ كان تحدي لموضوع #النرجسية 

عن قُرب، الجامعية

tumblr_n751shgICz1sgf0uto1_500

البدايات الغير مدروسة في معظم الأحيان تقودنا لمنعطفٍ حاد يدفعنا لأن نتخذ قراراً حاسماً حول ما نفعله، المرحلة الجامعية بكل جوانبها وأيامها كانت كفيلة لأن تعطيني أعظم درس في حياتي.

 المرحلة الجامعية كانت نقلة عظيمة في شخصيتي وطباعي، أدركتُ آخر مطافها ماذا يعني أن تجني نفسك بنفسك.

متابعة قراءة “عن قُرب، الجامعية”